إذا كنت تريد التوجه من السلطان احمد الي اسواق كاديكوي إليك هذه المعلومات المفيدة.

الطرق المؤدية إلى كاديكوي

هناك عدة طرق يمكنك استخدامها للوصول إلى أسواق كاديكوي في شارع بغداد، يمكنكم ركوب العبارة من ميناء أمينونو وتنزلو في ميناء إسكوادور أو كاديكوي، عليك من هناك ركوب تاكسي من الميناء والتوجه لتلة العرايس، أو باستطاعتكم أخذ تاكسي والتوجه لشارع بغداد من ميناء كاديكوي. يمكنكم التوجه إلى الجهة الآسيوية من اسطنبول مقابل 1.75ليرة تركية، ثم استقل الباص ذو الرقم 4 المتواجد في محطة الباصات مقابل محطة كاديكوي، والذي يقلك إلى شارع بغداد وهو طريق سهل.

منطقة كاديكوي

منطقة تاريخية جميلة تعد المنطقة الأولى التي استقر الإنسان فيها، وهي من أكثر أحياء اسطنبول هدوءا ورقيا، وهي قبلة للسياح من كل أنحاء العالم، أهم مايميز هذا المنطقة الساحرة هو ركوب المنطاد. والتمتع بمشاهدة سحر اسطنبول من أعلى، وهو يحلق عاليا فوق أغلب مناطق اسطنبول مايجعلها رحلة مثيرة ومغامرة رائعة، أنصحكم بالذهاب إلى كاديكوي وقضاء وقت ممتع فيها، فهي غاية الباحثين عن الجمال ومتعة السياحة، توجهو إليها إذا كنتم ترغبون بالاستجمام والترفيه بعيدا عن المدينة وضجتها وأعمالها.

معالم كاديكوي السياحية

تمتلك كاديكوي عدة مقومات تجعلها عامل جذب للسياح حول العالم، قومو بزيارة السوق التاريخي المميز، إذا كنتم من منحبي الطبيعة فتوجهو إلى حديقة فنار بخشة، وخليج كاديكوي المميز لممارسة رياضة الركوب على الأمواج. زورو مرفأ اليخوت هناك سترون الآلاف ممن يمارسون هذه الرياضة، يمكنكم التجول في شوارع كاديكوي القديمة، ومشاهدة بعض المظاهر العمرانية القديمة والفريدة من نوعها، رغم التمدد العمراني الذي أزال القصور والبيوت القديمة التي كانت تنتشر حول الحدائق، وبني مكانها المحلات التجارية الضخمة والاسواق. كاديكوي رغم صغر مساحتها التي تمتد من منطقة بوسطانجي، وحتى كيزل طوبراك إلا أنها حافظت على تراثها ومكانتها.

تاريخ منطقة كاديكوي

هذه المنطقة تاريخية كانت طريقا لمرور القوافل التجارية والجيوش في ذلك الوقت، بعد تحرير مدينة القسطنطينية من قبل الدول العثمانية أصبحت منطقة سهيل حيدر باشا التي سميت باسم القائد آنذاك، إحدى محطات القطار الهامة وهي نقطة هامة لتجمع الجيوش المتجهة للأناضول، أما شارع بغداد فاسمه مقترن بفترة حكم مراد الرابع. فقد تمت تسميته بعد حملة قامت بها الجيوش العثمانية لتحرير بغداد من الإيرانيين، فسمي الطريق الذي انطلقت الجيوش منه بطريق بغداد، هذا الطريق رائع تنتشر على جنباته الحدائق والمساجد التاريخية، تم تنظيم شارع بغداد وتم اختيار منطقة كاديكوي للأغنياء الذين اشتروا أراضي لبناء قصورهم بجانب قصر السلطان ولم يتبق منها إلا القليل. وفي هذه الأيام تم إجراء بعض التعديلات على الطريق، وبناء الكثير من الأسواق والمراكز التجارية.