عندما تفكر بتجربة السياحة في الإمارات تأكد بأنك لن تندم على اتخاذك هذا القرار، لأنها تعتبر الدولة الأكثر جذباً للسياح على الصعيد العربي، وبالأخص مدينة دبي، فقد أصبحت تستقطب السياح من كافة أنحاء العالم، بسبب كثرة الفعاليات الموجودة فيها، بالإضافة إلى الخدمات التي تقدمها للسياح العرب والأجانب، من خلال إقامة أحدث وأكبر مشاريع تخدم قطاع السياحة في دبي، والتي بدورها تجذب العائلات من مختلف الأماكن، فمن أهم المشاريع التي أقيمت في مدينة دبي هو متحف أولي اولي التفاعلي للأطفال، الذي يسمح لهم بالتعلم والاستكشاف عن طريق اللعب، لذلك إذا كان أطفالك من هواة الاستكشاف والمغامرة ننصحك بزيارة هذا المتحف، وهذه تجربة شخصية سنعرضها لكم هنا.

 

 

أهم المعلومات عن متحف أولي أولي

كنت حريصة مرة إني أزور هالمكان خلال زيارتي لدبي هذا الويكنيد.
وأبدا ما خاب ظني.
المكان عبارة عن متحف تعليمي وتفاعلي للأطفال، يستمتعوا بالتعلم والاستكشاف عن طريق اللعب.
وهو شراكة مع أشهر فنانين عالميين أعمالهم موزعة في كل المتحف مع نبذة عنهم (ممتعة للكبار المهتمين).

المدة: ساعتين يتوجب لبس شرابات للأطفال والوالدين لبعض مناطق اللعب.
صراحة استمتعنا كثيييير بالمكان وبنتي جداً انبسطت أول مرة أشوفها كذا مستمتعة، ومركزة أكثر من أي ملاهي راحته من قبل أنصحكم تزورو مع أطفالكم هالمكان بقوة.

 

 

أقسام متحف أولي أولي

المكان يحوي عدة أقسام:
شبكة الكروشيه العملاقة.
متحف مائي (ألعاب مائية وغسيل سيارة، وتجارب مائية).
متحف هوائي.
بناء الحصن.
معرض سيارات السباق.
ألعاب موسيقية.
ورش عمل خشبية.
مختبر المستقبل، (رسومات ثلاثية الأبعاد) حبيته.

الأطفال يلونوا الأسماك، والسيارات، وتنعرض بالبروجكتر، وتظهر متحركة في البحار وفي الشوارع.

 

 

تكلفة الدخول

الدخول للأطفال من عمر ١سنة إلى ١١ سنة ب ١٢٠ ريال.
والدخول للبالغين ب ٤٠ ريال.

 

 

وبهذا نجد أن لدولة الإمارات دور فعال في تنشيط السياحة، لما تقدمه من برامج وفعاليات تخدم كل أفراد العائلة، وتعد الأولى من نوعها على مستوى الشرق الأوسط.

 

المصدر: