ميزة السياحة في بالي انة يمكنكم السكن في اماكن خاصة بالعائلات واماكن للشباب بسهولة في هذة التقرير نعرفكم أحباءنا الكرام بأفضل وأروع المناطق للسكن في بالي وأشهرها على الإطلاق، من أجل إختيار المكان المناسب للمبيت فيه على هذه الجزيرة ذات المناظر الخلابة والجميلة المتواجدة على سطح الماء،حيث تستقطب هذه الجزيرة كلّ عام أعداد كبيرة من السيّاح والباحثين عن الراحة والإستجمام والذين يقصدونها للاستمتاع بجمالها الساحر ومناظرها الطبيعية المبهرة.

جزيرة بالي:

تعتبر بالي جزيرة اندونيسية آسيوية، يمكن الوصول إليها بمسافة ساعتين في الطائرة انطلاقا من العاصمة الأندونيسية جاكارتا وتقع الجزيرة في مياه المحيط الهادئ وتحديداً في الجهة الجنوبية الشرقية من القارة الآسيوية، وتضم الكثير من الأماكن السياحية الجميلة التي تستحق الزيارة، حيث أنها تعتبر من أجمل بقاع العالم.

 

جزيرة بالي

 

تحتوي الجزيرة على غابات إستوائية غنية، ويوجد في الجزيرة مناطق شاطئية ومناطق ريفية باردة، وكل منطقة لها صفات تختلف عن الأخرى.

أولاً: المناطق الشاطئية:

أعزاءنا إن السكن في المناطق الشاطئية والشواطئ عموما، يمنحكم الفرصة لتجديد حياتكم وذلك يعود لغناها بالمنتجعات الشاطئية المميزة والألعاب المائية والمغامرات والإثارة والهواء المنعش والاستمتاع بالمناظر الاستوائية الساحرة عند غروب الشمس والتسوق في أسواق بالي وغيرها من الأنشطة المرحة، التي تجدد الروح والحياة ويوجد في بالي الكثير من المنتجعات والمناطق المميزة المناسبة للعرسان والعائلات، إذ تعدالجزيرة القبلة الأولى للأزواج في شهر العسل والأزواج الذين يريدون التجديد في حياتهم وفيمايلي نعرفكم على بعض الإمكان للإقامة فيها:

  • حي كارتيكا كوتا: يعتبر أفضل مناطق بالي من حيث توفر المرافق والخدمات.
  • شارع جالان بانتاي كوتا:إن كنت ترغب في بعض المؤكولات المحلية أو بعض الأعمال الفنية والهدايا التذكارية والملابس فالوجهة المفضلة هي شارع جالان لأنه يعتبر شارع خاص بالتسوق لكني لا أنصح به لأنه الأكثر صخباً و غير مناسب للعائلات.
  • سيمنياك: إذا ذهبت إلى هذا المكان، فتأكد من أنك ستعيش منظر غروب الشمس الخيالي وتستمتع بالهدوء وترى عازفي المسيقى الاندونيسة، وللسكن فيه فهو غير بعيد عن كوتا والفّيلات فيه خياراتها أكثر من كوتا وأسعارها أفضل.
  • جمبران باي والواتو وباشت: يسمى بشاطئ الغروب الساحر، تجد فيه أفخم المنتجعات والفيلات الفاخرة المناسبة للعائلات لكن الخدمات من بقاله ومولات وفاست فود قليلة في المنطقة.
  • نوسا دوا: هو الشاطئ الرئيسي للجزيرة، له ثلاث أبواب دائمة الإزدحام ،ويعد نوسا دوا موطن لملعب الغولف اللعبة الاكثر شعبية في بالي ويعدمركز رئيسي تعقد فيه المؤتمرات وهو رائع للسكن لوفرة عدد المنتجعات فيه والفنادق الفاخرة أما الخدمات السياحية فهي قليلة فيه.
  • سانور وكيوتل: هو امتداد ساحلي لشاطئ شرق مدينة دينباسار، جنوب شرق بالي، على بعد حوالي 30 دقيقة بالسيارة من مطار نجواره راي الدولي، إن عدد الفنادق قليل فيها لكن تتوفر فيها منتجعات وفيّلات مناسبة وهي من أرخص مواقع السكن بسبب موقعها رغم تميزه فهو الأقرب للتوجه لشمال الجزيرة وشرقها كاوبود وبيدقول وهي مناطق رائعة.
  • شارع لوقيان: شارع مزدحم دائما ستجد فيه مجموعة من أفضل مواقع السكن (3 و4 نجوم) تقيماً بسعر متدني ومناسب ” الشارع غير مناسب للسكن العائلي “بسبب كثرة الصخب والممنوعات فيه ليلاً”لذا ينصح الدخول إليه بالسيارة وليس مشيا على الأقدام.

 

حي كاريتكا كوتا

ثانياً: المناطق الباردة والريفية:

المناطق الباردة، هي التي تقع في وسط الجزيرة، وهي التي تتميز بجوها البارد والمنعش وذلك لارتفاعها عن سطح البحر فهي تتميز بالجو البارد ونسمات الهواء الرقيقة رغم أجواء الصيف الحارة في أندونيسيا مما يجعل السائح يقصدها لجوها اللطيف فتجد فيها الأودية والأنهار والشلالات والكثير من النشاطات الطبيعية كالحدائق والإطلالات على الغابات الماطرة لتشاهد الطبيعة الخلابة بأجمل صورها والقيام بالأنشطة الرياضية الممتعة وهناك عدة مناطق منها:

  • اوبود وماحولها “سايان، قيانير، الخ”: منطقة أوبود المكان المثالي للحصول على جلسات تدليك البالينيز الشهيرة والتمتمع بأفضل الجولات الصحية في قارة أسيا، حيث ينتشر فيها التداوي بالإبر الصينية والعلاج بالعطور ….. وتعد أوبود مقرًا للمئات من القردة الأسيوية العابثة ذات الذيل الطويل، وهي من المناطق الباردة الريفية تختلف بحسب ارتفاعها هنا الأنسب أن تبحث عن سكن قريب من شارع “جالان مونكي فورست” وهو المنطقة الأكثر توفراً للخدمات في قلب اوبود والخدمات السياحية بشكل عام من (مطاعم عربية – هندية فاست- فود صرافة- الخ) هي أقل من المناطق الشاطئية بالأخص كوتا.
  • البيدقول وباتورتي وجاتيلويه: مناطق أبرد من اوبود تتميز بخدماتها السياحية الضعيفة جداً وبعيدة عن مناطق الخدمات وعن المطار كمسافة، وبالنسبة لمواقع السكن المناسب فيها أغلى من أسعارها العادية بسبب ندرتها.
  • أمد ولوفينا: هما شاطئين منعزلين تماماً أحدهما في أقصى الشرق والأخر في أقصي الشمال، والخدمات السياحية هناك قليلة جداً جداً والمسافات لمناطق الخدمات والمطار بعيدة جداً ومواقع السكن فيها في الغالب بأسعار متدنية وأغلبها نزل وموتيلات والفنادق ذات التقييم العالي فيها أغلى من أسعارها العادية.

مما سبق يلاحظ عزيزي السائح أن توفر الخدمات السياحية الجيدة والمرافق المميزة يكون في الأغلب في المناطق الشاطئية الحارة مثل الفناذق والمنتجعات وغيرها من المرافق…

المناطق الباردة في جزيرة بالي

عزيزي السائح نتمنى أن نكون قد ساعدناك في الاختيار الصحيح لأفضل مناطق السكن في جزيرة بالي، من أجل راحتك ورحلة مميزة.

جميع الحقوق محفوظة لصاحب الحساب في انستغرام nseem.allel