عاصمة فرنسا وأكثر مدنها اكتظاظًا بالسكان، عاصمة الموضة والأزياء والعطور والثقافة والسحر، تبلغ مساحتها 105 كيلومترًا مربعًا (41 ميل مربع) ويقدر عدد سكانها الرسمي 2.141 مليون، ومنذ القرن السابع عشر أصبحت باريس واحدة من المراكز الرئيسية في أوروبا للتمويل والدبلوماسية والتجارة والأزياء والعلوم والفنون والثقافة.

فإذا كانت وجهتك الحالية إلى فرنسا لتجربة السياحة في فرنسا وتحديداً السياحة في باريس

إليك بعض المعلومات عن أبرزالمعالم السياحية فيها

 

أبرز معالم باريس

رحلة  بالقارب في نهر السين

حيث يمكنك مشاهدة “مدينة الأنوار” التي تضيء طوال الليل في رحلة بحرية لمدة ساعة على طول نهر السين. مروراً بالآثار الرائعة وتحت ظلال الجسور الرومانسية وأنت تنعم بسماع الموسيقى. كما يمكنك أخذ صوراً رائعة لبرج ايفل من النهر.

 

 

برج ايفل

تحدى نفسك وأصعد 704 درجة إلى الطابق الثاني من برج إيفل وتمتع بمناظر باريس الأكثر روعة. وإعرف المزيد عن تاريخ هذا البناء الضخم من خلال المرشدين فيه.

 

 

قصر فرساي

المكان الذي تحول من مقراً للسلطة إلى متحف للتاريخ الفرنسي تم تصنيف قصر فرساي كموقع للتراث العالمي لمدة 30 عامًا وهو أحد أعظم الإنجازات في فن القرن السابع عشر الفرنسي، حيث يحتوي القصر على 2300 غرفة موزعة على 63154 متر مربع. ويضم القصر مجموعات من اللوحات والمنحوتات التي تمثل شخصيات رائعة وأحداث مهمة كانت قد ميزت تاريخ فرنسا.

 

 

متحف اللوفر

يعد من أهم أماكن السياحة في فرنسا، ويقع المتحف في مدينة باريس على الضفة الشرقية من نهر السين. افتتح المتحف لأول مرة في 10 أغسطس 1793. بمجرد دخولك إلى القصر التاريخي يمكنك رؤية المعالم السياحية التي لا مثيل لها  مثل Mona Lisa و Venus de Milo. ويضم المتحف 8 أقسام الآثار المصرية؛ آثار الشرق الأدنى؛ الآثار اليونانية والأترورية والرومانية؛ الفن الإسلامي؛ النحت؛ الفنون الزخرفية؛ لوحات؛ والمطبوعات والرسومات.

 

وتحيط بباريس مجموعة بلدات ومدن تمثل جولة سياحية كاملة للسائحين ومنها:

مدينة سكاو  Sceaux

من المدن الجميلة القريبة من باريس والمليئة بالأزهار ليس فقط في الربيع ولكن طوال العام، حيث يوجد قصر للزيارة ومتنزه للتجول، والعديد من المطاعم لتناول الطعام في طريقك، وبها عدة معالم متميزة منها قلعة سكاو، والتي يستغرق الوصول إليها حوالي نصف ساعة بالقطار من باريس، وحدائق فرساي، وبستان الكرز.

 

 

مدينة فرساي

بالطبع لا يمكنك زيارة مدينة الأضواء المتلألئة باريس دون القيام برحلة لنصف يوم (على الأقل) إلى مدينة فرساي، فهي واحدة من مناطق الجذب الرئيسية في منطقة إيل دو فرانس وتضم الكثير من المتاحف والمقاهي والهندسة المعمارية الغريبة، وهي مدينة مليئة بالقصص التاريخية، حيث يوجد فيها القصر الذي بناه لويس الرابع عشر بتكلفة تصل إلى 2 مليار دولار حاليًا.

 

مدينة مو

تبعد حوالي 40 دقيقة من وسط باريس، وهناك الكثير من الأنشطة التي يمكنك ممارستها في المدينة ومنها الرياضات المائية والمشي لمسافات طويلة، وستجد أيضًا متحف الحرب العالمية، وهو أحد أكبر المتاحف في أوروبا، إن لم يكن في العالم، وكذلك هناك كاتدرائية مو التاريخية.

 

مدينة شارتر

تبعد المدينة الساحرة عن باريس حوالي 90 كم تقريباً، وهي بلدية وعاصمة إقليم أور-ايه-لوار، وتقع على الضفة اليسرى لنهر يور الشهير، وتضم المدينة السياحية مجموعة معالم متنوعة تناسب الزوار أهمها كاتدرائية شارتر التي تعود للقرون الوسطى، وتحكي التاريخ المسيحي في أوروبا، وتعد أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، والمعلم السياحي الأكثر أهمية، والذي يتميز بنوافذه الرائعة المكونة من الزجاج الملون، كما أن زيارة المدينة تعتبر فرصة سانحة لمشاهدة تاريخ العمارة القوطية في القرون الوسطى، فالمدينة تعج بالمباني القديمة والتاريخية، التي تحكي قصة تلك الحقبة الشهيرة.