إمارة الفجيرة هي واحدة من سبع إمارات تقع داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، وتطل على بحر عمان وبالتحديد في الجزء الشرقي من شبه الجزيرة العربية وتتميز إمارة الفجيرة بتاريخ طويل حافل بالأحداث التاريخية حيث أطلق عليها قديمًا أرض عمالقة البحار، وذلك لأنها تعد الموطن الأصلي لكافة المهاجرين من جنوب الجزيرة العربية والمتجهين إلى ساحل الشام والذين عرفوا قديمًا باسم الفينيقيين وعرفوا بريادتهم للبحار وعالمها حتى أنهم سموا بعملاقة البحار، وفي العصر الحديث أطلقوا عليها اسم إمارة الفجيرة وذلك لكثرة العيون المتفجرة في أراضيها حيث تمتلئ بالينابيع المائية. و فما يلي تقرير عن أهم وأبرز المعالم السياحية في الفجيرة.

 

أبرز معالم السياحة في الفجيرة وأفضل أماكن الترفيه فيها

تعد الفجيرة واحدة من أكثر أماكن السياحة في الإمارات وفي العالم ككل، حيث تتميز بجمال الطبيعة الساحرة الممتلئة بالشعاب المرجانية الرائعة والصخور، هذا بجانب العديد من الآثار والتراث العريق الذي تتمتع به هذه الإمارة وفيما يلي مجموعة من أهم وأبرز الأماكن السياحية والترفيهية التي يمكنك الاستمتاع بها عند زيارتك للفجيرة.

 

قلعة الفجيرة

واحدة من أشهر المعالم التاريخية والأثرية في مدينة الفجيرة، إذ تم بناءها في الفترة ما بين عام 1500-1550 ميلادياً وقد كان الهدف من بناء القلعة في هذا الوقت هو الحفاظ على المنطقة من كافة الهجمات، منها هجمات الإنجليز والبرتغال.

 

قلعة الفجيرة التاريخية

 

حديقة عين مضب الكبريتية

تضم الحديقة واحدة من أهم العيون وينابيع المياه الاستشفائية التي تعج بها إمارة الفجيرة، والتي يمتد تاريخها إلى أكثر من 100 عام، وتضم هذه الحديقة مسبحين لتلك المياه الكبريتية أحدهما للنساء وآخر للرجال ومن المعروف عن هذه المياه الكبريتية أنها معالجة للعديد من الأمراض الجلدية والالتهابات فى الأعصاب والمفاصل، كما يوجد هناك العديد من الأشجار ومنها أشجار السدر والشريش فضلًا عن أماكن خاصة للترفيه والألعاب لذا يقصدها آلاف الزوار من كافة أنحاء العالم وتعد من أجمل الأماكن وأكثرها جذباً للسياحة فى الامارات.

 

حديقة عين مضب الكبريتية

 

متحف الفجيرة

متحف الفجيرة أحد أبرز المتاحف في الامارات حيث يضم عدد كبير من الأثار التاريخية الرائعة والتي قد وجدت في المنطقة ويرجح أنها ترجع لعصور ما قبل انتشار الإسلام ويضم المتحف ثلاث قاعات إحداها تضم بعض الأثار الإسلامية من منسوجات وحلي وغيرها، والاثنتان تضمان عدد كبير من القطع الأثرية.

 

متحف الفجيرة

 

ساحة مصارعة الثيران

تعد ساحة مصارعة الثيران من أكثر الأماكن التى تحتوي على التشويق والمتعة والحماسة فى آن واحد، وتقع هذه الساحة داخل ساحة الميدان الأخضر حيث تقام بها مباريات في مصارعة الثيران فى عصر كل يوم جمعة ويتوافد عليها السياح والمواطنون كما أنها تبدأ بالمسابقة بين عدد كبير من الثيران لينتهي الأمر بالمصارعة بين ثورين فقط وغالبًا ما يكونا أكبر ثورين وأكثرهم تدريبًا حتى تنتهي المسابقة بأن يقوم أحدهما بضرب الآخر وقذفه بعيدًا.

 

ساحة مصارعة الثيران

 

مسجد البدية

يعتبر المسجد من أجمل الأماكن الأثرية والذي يعد تحفة معمارية رائعة حتى أنه مشهور لدى البعض باسم المسجد العثماني وذلك لعمارته الفريدة التي تشبه إلى حد كبير العمارة العثمانية، ويقع تحديدًا في الطريق الواقع بين دبا الفجيرة ومدينة خورفكان ويطل المسجد على البحر وقد تم إنشاء المسجد في عام 1447 فهو يعد من أكثر المساجد عراقة في تلك المنطقة ولا يزال حتى يومنا هذا تقام فيه الصلوات.

 

مسجد البدية الفجيرة