منتجع وفندق روتانا الفجيرة يقع هذا المنتجع الساحر على الشاطئ بين جبال الحجر والمحيط الهندي ويوفر علاجات سبا فاخرة وهو مكان مناسب جدًا للاستجمام والراحة، لذا كان هو اختياري الأول أنا وزوجي والاستمتاع بعطلة لمدة أربعة أيام استمتعنا فيها بالشاطئ والألعاب المائية وحوض السباحة. كان تقيمي العام للفندق بأنه أكثر من رائع ووجهة مثالية للاستمتاع بتجربة السياحة في الإمارات.

وفيما يلي ملخص تجربتي عن السياحة في الفجيرة في فندق روتانا الفجيرة.

 

منتجع روتانا الفجيرة

فندق روتانا الفجيرة

في صباح اليوم الأول إستمتعت أنا وزوجي بشرب القهوة التركية مع بعض البقلاوة السورية بعدها نزلنا نكتشف الشاطئ والمسبح سريعاً قبل أن نذهب للصيد، كان المكان مرتب ونظيف جداً والفندق يعج بالسائحين سواء كانوا (كوبل) أو برفقة أولادهم الذين يستمتعون باللعب في الشاطئ والرمل والسباحة والألعاب بحرية.

 

فندق روتانا الفجيرة

 

في المساء نزلنا للعشاء وعلى الرغم من أنني استمتعت جدًا في روتانا الفجيرة إلا أن البوفيه لم يكن موفق بالقدر المطلوب وبرغم أن صور البوفيه شهية لكن لم يكن بالمستوى المعهود في فنادق روتانا، كان هنالك مطعم آخر في الفندق يقدم سي فوود بالطلب من المنيو ولكن لم نجربه.

 

جلسات الشاطئ في فندق روتانا الفجيرة

 

منتجع الكوف روتانا رأس الخيمة

في اليوم التالي توجهنا إلى رأس الخيمة  لأن زوجي لديه عمل فيها وهي قريبة من الفجيرة، وفي الطريق وجدنا صدفةً فندق روتانا رأس الخيمة.
دخلنا لنشاهد الفندق ونأخذ فكرة وفي حال كان مناسب سنأتي في المرات القادمة لها، وهو فندق خمس نجوم يحتوي على شاليهات مطلة على البحر مثل روتانا الفجيرة، وبعد الانتهاء من جولتنا عدنا إلى الفجيرة مرة أخرى للراحة.

 

منتجع الكوف روتانا رأس الخيمة

 

الغطس والتصوير تحت الماء

بعد تناول وجبة الغداء ذهب زوجي للانتهاء من بعض الأعمال وقمت أنا بجولة على على الشاطئ، ثم ارتديت ملابس الغطس وأخذت الكاميرا الخاصة بالتصوير تحت الماء  “الكاميرا نوعها لوميس من باناسونيك lumix- panasonic”، كنت اخترتها بعناية بعد مقارنتها بكاميرا كانون أندر ووتر تصور حتى 10 أمتار تحت الماء، كانت المرة الأولى لي لذلك كنت أشعر بالسحر من حولي وأنا أصور بكاميرا تحت الماء الشعاب المرجانية والأسماك الملونة كانت متعة حقيقة أنوي تكرارها مرة أخرى في المستقبل إن شاء الله.

 

الغطس في شواطئ الفجيرة

 

الصيد في دبا سلطنة عمان

في صباح اليوم التالي توجهنا إلى (دبا) في سلطنة عمان وهي قريبة جداً جداً من الفجيرة كانت رحلة عمل خاصة بزوجي لذلك لم يكن هناك أي قدر من المتعة أو الترفيه حتى وصل العامل الهندي الذي أخذنا في جولة للصيد حتى نستمتع بسفرتنا إلى “دبا” بعدها ذهبنا إلى أماكن أخرى للسباحة وبعض الشواطئ البعيدة التي لا يمكن الوصول إليها إلا بطراد، كان الماء صافي ورائع حتى أنه ذكرني بالمالديف، مررنا على 3 مناطق مختلفة نسبح فيها ونمارس هوايتنا المفضلة وهي الغطس، بعد الإستمتاع ساعات طويلة بالسباحة والغطس عدنا مرة أخرى للفندق للراحة والاستعداد للعودة.

 

دبا سلطنة عمان